مواضيع متنوعة

“تنظيم الوقت في رمضان” كيف تُدير وقتك في رمضان؟

تنظيم الوقت في رمضان
تنظيم الوقت في رمضان

“كيف أنظم وقتي في رمضان؟, كيف أدير وقتي في رمضان و أوازن بين العبادة والدراسة, ” هذه الأسئلة لابد أنك وجههتها لنفسك مع قدوم شهر رمضان المبارك -أعاده الله علينا وعليكم بالخير واليُمن والبركات- سواءً كنت طالبا أو أُمّا أو صاحب عمل.

لذا في هذا المقال سنتعلم سويا كيف تحسن “تنظيم الوقت في رمضان و إدارته لتمكّن من إنجاز جميع مهامك وتستغل الشهر الكريم في العبادة و التقرًب إلى الله عز وجل.

1- نيًة حسن استغلال شهر رمضان

يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-

“إِنّ الله كَتَبَ الْحَسَنَاتِ وَالسّيّئَاتِ. ثُمّ بَيّنَ ذَلِكَ، فَمَنْ هَمّ بِحَسَنَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا الله عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً وَإِنْ هَمّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا الله عَزّ وَجَلّ عِنْدَهُ عَشْرَ حَسَنَاتٍ إِلَى سَبْعِمِائَةِ ضِعْفٍ إِلَى أَضْعَافٍ كَثِيرَةٍ…”

لذا ف تبييتك للنية و التي يُصدّق عليها عملك وهو التجهيز و كتابة جدول ونظام لإدارة وقتك في رمضان, فهذا سيشفع عليك إذا لم تستطع إنهاء جميع المهام لظروف خارجة عن إرادتك.

2- احسب أوقاتك التي تصرفها على جميع أعمالك اليومية

أغلبنا سواء في رمضان أو غير رمضان بيشتكي من ضيق الوقت و إنه غير كافي لإنجاز العديد من المهام, في حين على الناحية الأخرى وبنفس الوقت المتاح يستطيع البعض إنجاز العديد والعديد من المهام, لذا فأول خطوة يجب عليك القيام بها لتنظيم وقتك وحسن استغلاله هي حساب وقتك بشكل دقيق وصادق مع نفسك

إقرأ أيضا:إليك 10 من أفضل قنوات اليوتيوب التعليمية العربية

اكتبْ مِقدار الوقت الذي تصرفُه في جميع الأعمال اليومية بالدقائق منذ الاستيقاظ من النوم و حتى بمواعيد نومك (دورة 24 ساعة كاملة), كمثال:

  • 5 دقائق استيقاظ وكسل في السرير.
  • 10 دقائق في الحمَّام.
  • 15 دقيقة صلاة.
  • 20 دقيقة إفطار.
  • 20 دقيقة لكيِّ الملابس وارتدائها.
  • 20 دقيقة انتظار الحافلة… إلخ.

والآن انظر إلى الساعات – فضلًا عن الدقائق – التي تضيعها فيما لا يُفيد، وستُذهل مِن مِقدارِها، وأَحصِها لتعرفَ الوقت المتاح تقريبًا يوميًّا، هذه هي الخُطوة الأولى للاستفادة مِن الوقت.

3- تفريغ الإنشغالات و إنهاء أي مهام عالقة قبل بدء شهر رمضان

في الوقت المتبقي قبل بداية أول ليلة في رمضان قم بإنجاز جميع المشاريع و المهام المطلوبة منك, وذلك حتى تفرًغ وقت شهر رمضان كاملا للجدول الذي أنشأته خصيصا لرمضان.

من هذه المهام التي يمكنك إنهاءها قبل بدء شهر رمضان المبارك لتوفير وقتها, هو شراء منتجات الشهر المطلوبة من طعام أو غيره.

غير أننا نجد الكثير يهدر وقتا كبيرا خلال شهر رمضان في التجهيز لما بعده, فنجد من يهدر وقتا كبيرا في أهم أوقات رمضان وهو العشر الأخير منه في شراء ملابس العيد, وهذه خسارة كبيرة يمكنك تجنًبها من خلال التجهيز لذلك من الآن, في الوقت المتبقى قبل بدء شهر رمضان.

إقرأ أيضا:10 أفكار لـ الاستمتاع بالعيد, وجعله واحد من أسعد أعيادك

4- استغلال أكثر الأوقات التي تكون فيها نشيطا في إنجاز أكبر المهام

لو كنت طالبا في الثانوية العامة أو في المستوى الجامعي ف غالبا ما تكون ملزما بمذاكرة ومراجعة دروسك خلال شهر رمضان وذلك لأن غالبا ما يتزامن الشهر الكريم مع مواعيد الإمتحانات والدراسة.

لذا كن حريصا دائما على استغلال أكثر أوقت نشاطك ويقظتك في إنجاز أكبر و أهم مهامك والتي بالتأكيد منها الدراسة والمذاكرة

و أظن أن أفضل أوقات المذاكرة خلال اليوم هي من طلوع الفجر إلى قبل صلاة الظهر, ومن بعد صلاة العشاء والتراويح إلى قبل صلاة الفجر, حيث هي أكثر الأوقات التي تكون فيها بأكبر معدل من النشاط و أقل فرصة للتشتت و المقاطعة.

5- حدد أهدافك اللي عاوز تنجزها في رمضان, وحدد وسائل تحقيقها

قم بتحديد أبرز الأهداف التي تريد ألا تخرج من رمضان إلا و قد أنجزتها, و حدد كيفية تحقيقك لها.

كمثال لو كنت تخطط أنك تختم القرآن مرة خلال الشهر, ف ممكن تقرأ دُبر كل صلاة ربعين من المصحف, ستجد نفسك في نهاية الشهر أنهيت جميع المصحف بعون الله.

كذلك إذا كان الأمر يتعلق بدراسة أو عمل, قم بتحديد أهداف واضحة و قم ببناء نظام كوسيلة للوصول لها وتحقيقها.

إقرأ أيضا:أفضل التطبيقات التعليمية للموبايل و الهواتف الذكية [ تطبيقات مجانية للأندرويد و الأيفون ]

6- محاسبة النفس والتخلية ثم التحلية

اجلس مع نفسك جلسة صدق و محاسبة وقيم حالك طول السنة, اسأل نفسك ما هي العادة التي تريد التخلص منها, و العادة التي تريد اكتسابها.

شهر رمضان فرصة قوية لك لبناء عادات جديدة بشكل قوي والتخلص كذلك من العادات السيئة.

7- صرف الشواغل

كما أن شهر رمضان هو فرصة للتسابق والتسارع على أفعال الخير والطاعات, إلا أنه ومع الأسف أصبح ماراثون للتسابق على التفاهات والشواغل والمسلسلات والأفلام, لذا فأنقذ نفسك بعيدا عن كل هذه الملهيات والشواغل.

أيضا من الأمور التي تهدر أوقاتك الإفراط في الأكل والعلاقات الاجتماعية والهاتف, لذا عليك أن تكون حريصا على إدارة وصتك بشكل جيد حتى لا ينسحب بساط الوقت من تحتك مع كل هذه الشواغل والملهبات.

8- استثمر الاوقات الفارغة خلال اليوم بين المهام الكبيرة في استغلال الاعمال اليسيرة في كل وقت

خلال يومك ستتعرض لأوقات فراغ بين مهامك الكبيرة وخلالها, لذا قم باستغلال تلك الأوقات في القيام بالعبادات البسيطة و المُيّسرة في كل وقت, خصوصا إذا كان لديك ضيقا في الوقت يجعلك تقصر في عبادات أخرى في بعض الأوقات.

من العبادات التي لها أجر عظيم والتي تستطيع القيام بها في اي وقت و أي مكان عبادة الذكر و الدعاء أو الاستماع للقرأن ف أحسن استغلالها.

9- حاول أن تُدير مهامك بشكل يخدم وقتك

كمثال لما أقصد إليه, أن تقوم بأكل نفس وصفات الإفطار بدلا من إنشاء غيرها في السحور, وتقليل عدد الأطباق و أصنافها توفيرا للوقت.

أيضا, توزيع الأدوار يساعد في توفير الوقت, فبدلا من القيام بعمل كبير وحدك, قم بمشاركة أهل بيتك أو أصدقائك لتوفير وقتك,

وكذلك قم بعمل تفويض لتلك المهام التي يمكن لغيرك القيام بها بدلا منك توفيرا لوقتك لما هو أهم و أكثر إلحاحية.

كذلك أيضا يمكنك التركيز على إحدى فترات يومك لحساب فترات أخرى تحتاجها لمهام صعبة تحتاج تركيزك.

10- استغلال الأوقات بداخل الأوقات

مثل أن تضع كتابا في الحمام, مما يساعدك على استغلال الوقت التي تصرفه في قضاء حاجتك في ممارسة القراءة, وهناك قصصا من السلف أنهم كانوا يفعلون ذلك ف الأمر ليس عجيبا

مثل أنك تستمع إلى محاضرة خلال وقت المواصلات

وكذلك مثل أن تنمّي علاقاتك الاجتماعية فتتواصل مع أصدقاءك و أقرباءك خلال تجهيزك أو تناولك للطعام.

وسائل بسيطة تصنع فارقا كبيرا في مقدار الوقت المتوفر ونتيجة له حجم الإنجاز و النتائج التي تكتسبها نتيجة لاستغلال ذلك الوقت.

11- ضبط تنبيهات ومذكًرات لمهامك

قم بضبط تنبيها على هاتفك يذكرك بصلاة الضحى كمثال إذا كنت تخشى نسيانها

زي إنك تضع ورقة أمام الحمام يذكرك بأذكار الدخول والخروج

أو تنبيها على سريرك يذكًرك بترتيب سريرك فور استيقاظك

والأمر ينطبق على أمور الدنيا والدين على حد سواء

12- المراقبة المستمرة لوقتك ومدي انجازك لمهامك

راقب بشكل مستمر أوقاتك حتى تستطيع تقييم مدى حرصك على وقتك وحجم إنجازك لما قمت بتحديده في أهدافك, هذا يساعدك بشكل قوي في دراسة موقفك و بالتالي سرعة استدراك الوقت بشكل مستمر.

13- التوكّل والاستعانة بالله والدعاء

وضعت هذه النقطة للآخر لأهميتها, توكًل على الله واطلب العون منه و أن يبارك لك في وقتك, ف البركة عنصر مهم بدونة لن تستطيع إنجاز أي مهمة في يومك.

و أخيرا, أنصحك ب تحميل هذا الملف, لتحسن استغلال شهر رمضان في أكبر قدر من العبادات و الطاعة فهو يحمل بداخل كنوزا من الكتب والفيديوهات والمحاضرات التعليمية, أسأل الله أن تنتفع بها.

https://t.me/alsa3ey/394

باتباعك لهذه الخطوات البسيطة السابقة -بإذن الله- ستتمكن من تنظيم الوقت في رمضان وحسن إدارة واستغلال أوقاتك بشكل جيد في عباداتك أو دراستك أو عملك و أي أمور أخرى.

كل عام و أنتم بخير, وبلّغنا الله و إياكم الشهر الكريم وتقبل منا ومنكم صالح الأعمال.

قوالب عربية
السابق
أزمة كورونا ومستقبل التسويق الإلكتروني
التالي
[مجاناً تماماً] كيف تحصل على شهادات جوجل الاحترافية المعتمدة مجاناً، وكيفية التقديم على الدعم المالي من كورسيرا